أبرز التطورات على الساحة السورية

درعا وريفها:

ـ اغتالت مجموعة مسلحة عضو لجنة المصالحة الوطنية في محافظة درعا الدكتور موسى قنبس بطلق ناري اثناء دخوله عيادته في بلدة الحارة بالريف الشمالي لدرعا.

دير الزور وريفها:

ـ استهدفت “قسد” بالقذائف الصاروخية بلدة هجين بريف دير الزور الجنوبي الشرقي، الخاضعة لسيطرة داعش.

إدلب وريفها:

ـ قُتل أحد مسلّحي “هيئة تحرير الشام”، بعد إطلاق النار عليه من قبل مسلحين مجهولين في قرية عين شيب بريف ادلب الجنوبي.

المشهد المحلي:

ـ قال مدير المؤسسة العامة لمياه الشرب في محافظة حماة، المهندس مطيع العبشي، إنه تمَّ تشغيل 3 مشاريع لمياه الشرب في البلدات والقرى التي تم تحريرها من المسلحين في الريف حماة الجنوبي، وأضاف أن المشاريع ستروي في الفترة الحالية 10 آلاف مواطن من أهالي بلدات عقرب وخربة الجامع وطلف في ذات المنطقة.

– أعلنت “الفرقة الشمالية _الجيش الحر” العاملة في ريف حلب الشمالي، عن انضمامها إلى صفوف “فيلق الشام”.

المشهد الدولي:

ـ اجتمع رئیس هیئة اركان الجیش العراقي الفریق الركن عثمان الغانمي وقائد العملیات المشتركة في العراق الفریق الركن عبد الامیر یار الله، الى جانب كبار المسؤولین العسكریین من ایران وروسیا وسوریا، يوم أمس في بغداد، لاستعراض أحدث التنسیقات الامنیة في مجال مكافحة الجماعات الارهابیة وداعش.
وقدم كل من اعضاء اللجنة تقریراً حول نشاطات بلاده في المجالات الامنیة والاستخباریة على صعید مكافحة الارهاب وفي إطار الاهداف المحددة للجنة الرباعیة.

ـ ردَّ الناطق الرئاسي الروسي، دميتري بيسكوف على سؤال الصحفيين عمّا ذكرته صحيفة “إسرائيلية” حول ما إذا كانت روسيا قد ناشدت بالفعل “إسرائيل” والدول الأخرى، المنخرطة في الأزمة السورية، الامتناع عن القيام بعمليات تصعيدية خلال كأس العالم، فقال لا، إن هذه المسألة ليست مرتبطة بكأس العالم، إنما الأمر برمته يدخل في نطاق خط ثابت، يتمثل بدعوة الأطراف والبلدان، وبتشجيع الدول على اتخاذ موقف متوازن، ومنع الأعمال التي يمكن أن تؤدي إلى زعزعة استقرار وقف إطلاق النار الهش بالفعل هناك.

ـ أكد رئيس حزب الشعب سلوفاكيا لنا عضو البرلمان السلوفاكي، ماريان كوتليبا، أن سورية تتعرض لعدوان خارجي وأن الواقع القائم فيها يختلف تماماً عما تقدمه وسائل الإعلام الغربية وما يقوله السياسيون الغربيون، وتحدث عن مشاهداته في سورية خلال زيارته لها مؤخراً ضمن وفد برلماني أوروبي، وأشار إلى أن ما شاهده في سورية أظهر أن الناس في اوروبا يعيشون في حالة خداع وتحت تأثير دعاية غير حقيقية.
ونبه إلى دور النظام التركي في حوادث استخدام السلاح الكيميائي ودعم المجموعات المسلحة في سورية.

ـ تحدثت “وكالة الاناضول”، عن اتفاق عسكريين أتراك وأمريكيين على خطة تنفيذ اتفاق منبج شمالي سوريا وتقريرهم تقديم مضمونها للسلطات العليا لكلا البلدين.

ـ قال الرئيس اللبناني العماد ميشال عون، إنَّ عودة النازحين السوريين باتت ممكنة على مراحل الى المناطق الآمنة والمستقرة في سوريا، ولا يمكن ان انتظار الحل السياسي للأزمة.

ـ قال المبعوث الأممي إلى سوريا، ستيفان دي مستورا، إنَّه سيجتمع مع مسؤولين من أميركا ودول حليفة لبحث اللجنة الدستورية السورية في 25 الشهر الجاري، وأضاف أنَّ الحكومة السورية قدمت له لائحة من 50 اسماً رشحتهم للجنة الدستورية، ولفت إلى أنه تواصل مع ممثلي المعارضة في عدد من الدول وقال إنه قد نسمع عن قائمة مرشحي المعارضة للجنة الدستورية قريباً.