المفتي قبلان: لمحاسبة القوى السياسية ومطالبتها بتنفيذ وعودها الانتخابية

هنأ المفتي الجعفري الممتاز الشيخ احمد قبلان في خطبة الجمعة اللبنانيين جميعا بعيد المقاومة والتحرير مشيرا أنه “في مثل هذا التاريخ انتصرت المقاومة وانتصر لبنان، وتحرر الجنوب واندحر العدوان، وتغيرت المعادلات التي صنعتها دماء الأحرار والأشراف الذين جاهدوا واستشهدوا من أجل سيادة لبنان وكرامته”.

ودعا الى “الإسراع في عملية تشكيل الحكومة التي نريدها إنقاذية وقادرة على تخطي الأزمات وإيجاد الحلول، وبالخصوص الاقتصادية والاجتماعية التي تجاوزت الخطوط الحمراء، ولم تعد تحتمل أي نوع من سياسات المماطلة والتسويفات، فالوقت داهم، والضغوطات كبيرة، وهذا يعني أننا مسؤولون جميعا ومتشاركون في السراء والضراء”.

وشدد على “ضرورة أن تكون ولادة الحكومة العتيدة على قياس المرحلة، وفي مستوى ما تعيشه المنطقة، ويتعرض له لبنان من تهديد ووعيد، ومخاطر مالية قد تفاجئ الجميع، إذا لم يتم داركها بانطلاقة حكومية ثابتة، ورؤى اقتصادية مجدية”.