أبرز التطورات على الساحة السورية: 25_ 4 _ 2018

أبرز التطورات على الساحة السورية: 25_ 4 _ 2018

دمشق وريفها:

ـ واصل الجيش السوري عمليته العسكرية جنوب دمشق، وأحكم سيطرته على عدد من كتل الأبنية وعدة مزارع شمال وجنوب منطقة العسالي بعد مواجهات مع تنظيم داعش.
ـ انتهت فجر اليوم عملية اخراج المسلحين من منطقة القلمون الشرقي بريف دمشق، لتصبح المنطقة خالية من الإرهاب وبلغ عدد الحافلات الخارجة 38 حافلة تحمل على متنها أكثر من 1500 مسلح وافراد عوائلهم من نقطة التجميع في بلدة الرحيبة، الى مدينتي ادلب وجرابلس مناصفةً.
ـ عثر الجيش السوري على عشرات العبوات الناسفة من مخلفات الإرهابيين في بلدة الرحيبة في القلمون الشرقي بريف دمشق.
ـ احتفل أهالي بلدة الرحيبة وقرية العطنة، في القلمون الشرقي بريف دمشق، بإعادة الأمن والاستقرار إلى مناطقهم بعد إخراج الإرهابيين منها.

درعا وريفها:

ـ دمَّرت فصائل “الجيش الحر” آلية للمجموعات المرتبطة بداعش على جبهة بلدة سحم الجولان في ريف درعا الغربي، إثر استهدافها بصاروخٍ موجه.

دير الزور وريفها:

ـ قُتل أحد المسؤولين في داعش المدعو “أبو فاطمة التونسي” مع كامل عائلته إثر استهدافه بقذيفة صاروخية من قبل مسلَّحي داعش عراقيي الجنسية، في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، وذلك بسبب انقلاب “التونسي” على المسؤول العام لداعش والمتغيب عن ساحات القتال المدعو “أبو بكر البغدادي”.
وتشهد المناطق المتبقية تحت سيطرة داعش في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي خلافاتٍ كبيرة بين المسلَّحين، حيث ينوي معظم مسلَّحو داعش من الجنسيات غير السورية، تنصيب مسؤول جديد عليهم بسبب تغييب “أبو بكر البغدادي” عن ساحات القتال، هذا الأمر الذي واجهه المسلَّحون السوريون والعراقيون في داعش بالرفض ما أدى اشتباكاتٍ واغتيالاتٍ كثيرة في صفوف مسلحي داعش بالآونة الأخيرة.
ـ اعتقلت “قسد” عدداً من الاشخاص في بلدة الطيانة في ريف دير الزور الجنوبي الشرقي، بتهمة التواصل مع داعش.

حلب وريفها:

ـ ازالت “جبهة تحرير سوريا” السواتر الترابية على الأوتوستراد الدولي حلب _دمشق شمال وجنوب مدينة معرة النعمان في ريف إدلب الجنوبي، تنفيذاً للاتفاق المبرم مع “هيئة تحرير الشام”، والقاضي بوقف الاشتباكات بينهما.