الصراف في جولة عكارية: إيصال أكبر كتلة داعمة لعون ضرورة لاستمرار نهج العهد القوي

أكد وزير الدفاع الوطني يعقوب رياض الصراف أن “إيصال أكبر كتلة داعمة للرئيس العماد ميشال عون الذي بحكمته الأبوية جمع كل الأفرقاء السياسيين هو ضرورة لاستمرار نهج العهد القوي في ظل هذه الأزمات التي تعصف من حولنا، من أجل ترسيخ وحدة لبنان واستقراره الامني والسياسي واستمرار مسيرة الاصلاح ومحاربة الفساد المتغلغل في مجتمعنا”.

وشدد على أن “الرئيس عون هو من دعم المؤسسة العسكرية ووحدتنا هي الحصن المنيع الذي شيده لحماية هذه المؤسسة التي انتصرت على الارهاب وحمت الوطن في أحلك الظروف”.

ودعا خلال جولة قام بها في عكار، حيث جال على برقايل والقرقف وجديدة القيطع، الى “انتخاب مرشحي التيار الوطني الحر الذي يحمل حقيبة من المشاريع الانمائية والاقتصادية والاجتماعية لانعاش الوطن”، مشددا على “السعي لاخراج عكار من الحرمان الذي تعاني منه”، لافتا إلى أن “عكار هي نموذج الوحدة الوطنية، عكار الجيش، عكار المحبة والطيبة والشجاعة والتضحية”.

وتابع “يهمنا تأمين الطبابة للعسكر ولذلك نسعى لانشاء 5 مستشفيات عسكرية في بيروت والمناطق ومنها عكار التي يوجد فيها حوالى 85000 مستفيد من الطبابة العسكرية”.

ولفت الى ان “لبنان ولا سيما عكار تعيش تحت وطاة أزمة النازحين الذين يعانون من وضع انساني واجتماعي صعب”، مشددا على ان “ذلك يؤثر مباشرة على لقمة عيش المواطن”، مؤكدا “اهمية عودة اللاجئين الى الأراضي الآمنة في سوريا”.

وجدد الوزير الصراف دعوته العكاريين الى “اختيار من يمثلهم ويمثل ايمانهم بلبنان القوي من اجل بناء مستقبل مشرق لأولادنا وأحفادنا”.