هنية: استهداف موكب الحمدالله كان يهدف لتفجير ملفات سياسية

قال رئيس المكتب السياسي لحركة “حماس” إسماعيل هنية الخميس إن “التفجير الذي استهدف موكب رئيس الوزراء رامي الحمدالله كان يهدف لتفجير ملفات سياسية”.

وأشار هنية في حديث له الخميس خلال تشييع عناصر الأمن الذين استشهدوا خلال اشتباكات مع مسلحين متهمين بتنفيذ التفجير إلى أن “حركته ستنتظر انتهاء كافة التحقيقات في استهداف الموكب حتى فك رموز العملية”.

وقال هنية “توقيت تفجير الموكب خطير بالمعنى الوطني والسياسي والميداني”.

ووجه هنية “التحية لعناصر الأجهزة الأمنية والذين وصفهم بالأبطال الذين قدموا أرواحهم ثمنا لكشف الحقيقة”، وأشار إلى أن “الحركة عمل جنبا إلى جنب مع وزارة الداخلية لكشف خيوط الجريمة”.