بري تلقى اتصالين من عباس والغانم واستقبل وفودا: لوائح الأمل والوفاء لا تمثل إحتكارا إنتخابيا

أكد رئيس مجلس النواب اللبناني نبيه بري جازما أن “لوائح الأمل والوفاء” لا تمثل إحتكارا إنتخابيا إنما العكس هو الصحيح”،وقال: “لو كان الأمر كذلك لكنا وجدنا لوائحنا قد فازت بالتزكية، وهذا ما لم يحصل ونحن ذاهبون الى الإنتخابات وغدا لناظره قريب”.

وإستقبل الرئيس بري، في دارته في المصيلح اليوم، الوفود الشعبية في قاعة ادهم خنجر في إطار متابعة الأجواء الإنتخابية والتحضير للاستحقاق الإنتخابي في “السادس من أيار الذي سيتحول الى إستفتاء في الجنوب”.

وإستقبل ايضا محافظ الجنوب منصور ضو، وقائد منطقة الجنوب الإقليمية في قوى الامن الداخلي العميد سمير شحادة،من جهة اخرى، إستقبل الرئيس بري سفير فلسطين اشرف دبور، في حضور رئيس المكتب السياسي في حركة “أمل” جميل حايك.

وجرى خلال اللقاء إتصال هاتفي بين الرئيس الفلسطيني والرئيس بري تناول المستجدات على الساحة الفلسطينية، في ضوء التصعيد العسكري في قطاع غزة، والعلاقات الفلسطينية – الفلسطينية وأهمية توحيد الموقف الفلسطيني، بالإضافة الى العلاقات اللبنانية – الفلسطينية.

وتلقى الرئيس بري إتصالا هاتفيا من رئيس مجلس الأمة الكويتي مرزوق الغانم،إستقبل وفدا شعبيا من بلدة رميش، في حضور كاهن رعية البلدة ورئيس مجلسها البلدي،وإستقبل ايضا وفدا تربويا عرض معه شؤونا مطلبية.

اتصال الفرزلي
على صعيد اخر، اتصل النائب السابق لرئيس مجلس النواب ايلي الفرزلي بالرئيس بري، “وتقرر في ضوئه ان يكون الفرزلي مرشحا على لائحة البقاع الغربي برئاسة الوزير السابق عبد الرحيم مراد بصفته الشخصية”.