خروج 315 شخصاً من الغوطة الشرقية عبر الممر الثالث بينهم 15 مقاتلا ألقوا سلاحهم

أعلن المركز الروسي لمصالحة أطراف النزاع في سوريا الأربعاء، عن خروج 315 شخصاً من الغوطة الشرقية عبر الممر الثالث بينهم 15 مقاتلاً رغبوا بإلقاء السلاح. وقال المتحدث الرسمي باسم المركز الروسي للمصالحة اللواء فلاديمير زولوتوخين  “لضمان الخروج الآمن للمدنيين من ضاحية حرستا في الغوطة الشرقية ، بدأ الممر الإنساني الثالث بالعمل، وخلال اليوم خرج 315 شخصاً من خلال الممر الجديد ، بما في ذلك 15 متشدداً قرروا الاستلام”. وأضاف المتحدث “بالإضافة إلى ذلك، يقدم مركز المصالحة المساعدة للمدنيين العائدين من سقبا وكفر بطنا المحررتين في الغوطة الشرقية، وقد قام أخصائيو المركز بتسليم المساعدات الإنسانية لهذه المستوطنات وتنظيم الرعاية الطبية لهم”.

هذا وبدأ عمل ممر إنساني ثالث لخروج المدنيين من الغوطة الشرقية في سوريا اليوم، وذلك وفقا لما نقلته قناة “روسيا-24” عن المركز الروسي للمصالحة بين أطراف النزاع في سوريا. وكان مجلس الأمن الدولي قد تبنى بالإجماع القرار رقم 2401 ، والذي يطالب جميع الأطراف بوقف الأعمال العدائية لمدة ثلاثين يوماً في جميع أنحاء سوريا، بما فيها الغوطة الشرقية، لتمكين الجهات المعنية والمنظمات الدولية من تقديم المساعدات الإنسانية للسكان المحاصرين في جميع المناطق.