طوني فرنجيه: سنخوض المنافسة بشراسة وديموقراطية

 

اطلق تيار المرده ماكينته الانتخابية في الكورة، في حضور الوزيرين السابقين يوسف سعادة وروني عريجي ومرشح المرده في الكورة الوزير السابق فايز غصن الى مرشح المرده عن زغرتا طوني فرنجيه الذي قال: “نحضر اليوم للانتخابات النيابية بعد غياب تسع سنوات عن أجواء الحملات والحماس والديموقراطية، وعن عيش ما يجسد أحلام وتطلعات الشباب، وعن المعركة التي نحب أن نخوضها برقي وانفتاح وروح رياضية، للوصول إلى خواتيم سعيدة، لنحاسب بعد اربع سنوات من عمل ومن لم يعمل، ومن وفى ومن لم يف بوعوده، على أمل أن نحقق ذلك في الانتخابات المقبلة مع ماكينة انتخابية أكبر”.

وأكد فرنجيه أن “كل تحالفاتنا مبنية على أسس سياسية حتى لو كانت مع بعض الأشخاص الذين لا نلتقي معهم بالسياسة الخارجية ولكن نلتقي معهم بالمبادئ والقضايا الداخلية وبالدولة ومؤسساتها وبقواسم مشتركة وليست انتخابية فقط”، مشيرا إلى أن “تيار المرده بالتزامه بالخط السياسي قدم دما ومجهودا ومواقف، في الوقت الذي لم يكن يجرؤ أحد على أخذ أي موقف.. فلا يزايدن أحد علينا”.

وقال: “سنخوض المنافسة بشراسة وديموقراطية وروح رياضية لإيصال صوت كل فرد منا، وإيصال صوتنا ومبادئنا، وكلما ازداد عددنا علا صوت المرده أكثر”.

 

من جهته، قال غصن: “لن نقبل ان تكون بلداتنا وقرانا تحت رحمة اشخاص لم يشموا رائحة ترابها ولم يذوقوا طعم زيتها ولم يعيشوا من خير ارضها، اشخاص لا نراهم سوى كل 4 سنوات، هم يذهبون وانتم ونحن والارض باقون”.

وأمل في ان “يكون المستقبل اكثر نورا واشعاعا بفضل خياراتكم التي لم نشك يوما انها ستكون لخير ومصلحة البلد”.