عريقات يدين القرار الأميركي بنقل السفارة إلى القدس ويعتبره مخالفا للقانون الدولي

أدان أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات تعقيباً على قرار الإدارة الأميركية بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس في منتصف شهر أيار/مايو القادم، مضيفاً أنه قرار مخالف للقانون الدولي والاتفاقات الموقعة.

وجاء في بيان لعريقات   أن “قرار الإدارة الأميركية بالاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل واختيار ذكرى نكبة الشعب الفلسطيني تاريخا للقيام بهذه الخطوة يعتبر مخالفة فاضحة للقانون الدولي والشرعية الدولية والاتفاقات الموقعة”.

وأضاف عريقات أن هذه الخطوة تعتبر “إمعانا في تدمير خيار الدولتين ، إضافة إلى استفزاز مشاعر جميع العرب والمسلمين، في اختيار هذا الموعد، الأمر الذي ندينه بأشد العبارات”. وأكد عريقات على أن “الإدارة الأميركية قد عزلت نفسها عن أي دور كراع لعملية السلام، لأنها وبمثل هذه القرارات قد أصبحت فعلا جزءا من المشكلة ولا يمكن لها أن تكون جزءا من الحل”.