الزعيمة الجديدة لحزب تركي مؤيد للأكراد تريد إنهاء التوغل التركي في سوريا

قالت بولدان بولدان الزعيمة المشاركة الجديدة لحزب الشعوب الديمقراطي المؤيد للأكراد في تركيا “إن على أنقرة أن تقبل بمكاسب القوات الكردية السورية على الأرض عند حدودها الجنوبية وإنهاء العملية العسكرية ضدها والعمل عوضا عن ذلك على حل المشكلات عبر الحوار”.

وصرَّحت بولدان لرويترز بأن “الأمر المنطقي الذي ينبغي القيام به هو إيجاد حل عبر الحوار والحل الوحيد الممكن يأتي عبر الاتفاق، وعلى تركيا القبول بإنجازات الأكراد في سوريا”.

وأصرت بولدان على أن “العملية العسكرية التركية على منطقة عفرين في سوريا تستهدف مدنيين أكرادا”.

وقالت بولدان إنَّ “الحكومة التركية تعمل ضد الأكراد ليس فقط في تركيا لكن في أي مكان هم فيه، والتدخل التركي ضد الأكراد الذين يعيشون في بسلام في سوريا مع غيرهم من الجماعات العرقية غير مقبول”.

وقالت بولدان إنها “ترغب في إحياء عملية السلام التي انهارت قبل ثلاثة أعوام ومثلت نقطة تحول في تركيا على حد وصفها”.