ستولتنبرغ: تركيا أكثر عضو في الناتو تعرّضا للهجمات الإرهابية

قال الأمين العام لحلف شمال الأطلسي (الناتو) ينس ستولتنبرغ، إنّ لتركيا “بعض المخاوف الأمنية المشروعة، وإنّ أياً من أعضاء الحلف لم يتعرض لهجمات إرهابية أكثر من التي تعرضت لها”. وجاءت تصريحات ستولتنبرغ هذه لدى لقائه بعدد من الصحفيين قبيل انطلاق اجتماع وزراء دفاع الناتو، المنعقد في العاصمة البلجيكية بروكسل.

وأوضح ستولتنبرغ أنّ الناتو “يساهم في مكافحة الإرهاب بطرق شتّى، لكنه لا يتواجد في الشمال السوري بشكل فعلي”، حسب قوله. وتابع ستولتنبرغ قائلاً “نعلم أنّ تركيا عانت كثيراً من الإرهاب، لكننا نرغب من تركيا أن يكون ردها متوازياً ومتناسباً “. وأضاف أنّ تركيا زوّدت شركاءها في حلف شمال الأطلسي بمعلومات عن عملية “غصن الزيتون” الجارية في الشمال السوري، معرباً عن أمله في أن تستمر أنقرة بإعلام الحلف، بكل جديد حول العملية. وعن اجتماع وزراء دفاع دول الناتو، قال ستولتنبرغ إنّ هذا الاجتماع يعد بمثابة اجتماع تحضيري لقمة الزعماء التي ستنعقد في تموز/ يوليو المقبل.

يُذكر أنّ وزير الدفاع التركي نور الدين جانيكلي، بين الوزراء المشاركين في الاجتماع، وسيشارك الوزير التركي في جلسة لوزراء دفاع مجموعة التخطيط النووي بالحلف، تعقبها جلسة لوزراء دفاع مجلس شمال الأطلسي.