عباس: نرفض أن تكون الادارة واشنطن وسيطا في “عملية السلام”

أكد رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس أن “الولايات المتحدة الأميركية اختارت ألا تكون وسيطا نزيها في عملية السلام”، وشدد على أن “فلسطين ستتوجه للحصول على عضوية كاملة في الأمم المتحدة”.

وقال عباس في كلمة خلال اجتماع القيادة الفلسطينية مساء الاثنين إن “واشنطن اختارت ألا تكون وسيطا نزيها في عملية السلام ونحن اليوم نرفض أن تكون وسيطا في هذه العملية”، وتابع “الولايات المتحدة تتبنى العمل الصهيوني”.

وأضاف عباس “كل شعوب الأرض عبرت عن غضبها من القرار الأميركي وهذا يدل على أنه غير شرعي”، واضاف “سنتخذ كل الإجراءات القانونية والسياسية والدبلوماسية لمواجهة قرار الرئيس الاميركي دونالد ترامب بحق القدس”.

وأكد الرئيس الفلسطيني “سنتوجه للحصول على العضوية الكاملة في الأمم المتحدة” معلنا أنه “وقع طلبات للانضمام إلى 22 منظمة دولية جديدة”.