ألبا: نيمار لاعب في برشلونة حتى يحدث العكس

قال الظهير الإسباني الدولي جوردي ألبا اليوم الإثنين، من مدينة نيو جيرسي الأمريكية، إن زميله نيمار جونيور "يظل لاعباً في نادي برشلونة حتى يحدث العكس"، وذلك رداً على الكثير من الشائعات التي تتناول مستقبل النجم البرازيلي مع الفريق الكاتالوني.

وأصبح استمرار نيمار مع البرسا محل شك خلال الأسابيع الأخيرة، بعد الحديث عن اهتمام نادي باريس سان جيرمان الفرنسي بالموهبة البرازيلية، واستعداده لدفع قيمة الشرط الجزائي المنصوص عليه في عقده مع "البلاوغرانا" والبالغ 220 مليون يورو.

وزادت هذه الشائعات التي تناقلتها مختلف وسائل الإعلام الأوروبية، الفرنسي والإسبانية منها على وجه الخصوص، مع صمت اللاعب نفسه ووالده، الذي يدير أعماله في نفس الوقت.

وبدا تأثير هذا الأمر على غرف خلع ملابس الفريق الكاتالوني وحصصه التدريبية، ليتكلم عنها الظهير الإسباني اليوم، في المؤتمر الصحافي الذي سبق تدريب اليوم في معسكر إعداد برشلونة بالولايات المتحدة.

وأكد ألبا أن زميله البرازيلي: "لاعب في نادي برشلونة حتى يحدث العكس، نيمار هادئ للغاية، نعم هناك الكثير من الأقاويل حول هذا الأمر، ولكن هناك الكثير من الهدوء داخل غرف خلع الملابس، هو مسرور جداً هنا وسعيد".

وكان بيكيه، قلب دفاع برشلونة، قد نشر مساء أمس صورة عبر حسابه على إنستغرام بصحبة نيمار مرفقة بتعليق "باقٍ"، في إشارة لمستقبل المهاجم البرازيلي مع الفريق الإسباني.

وحين سئل ألبا عن هذه الصورة، أجاب أنه "يجب سؤال جيري (بيكيه) بخصوص هذه التصريحات، أنا لم أتحدث مع نيمار في هذا الأمر، تخرج الكثير من الأشياء وغيرها، سيتوجب سؤال جيري عن هذه الصورة".

وأضاف الظهير الدولي: "لا أعرف ما تحدثوا بشأنه، لا أعلم إن كانت مزحة، لا أعتقد أنها قد تكون مزحة، أرجو ألا تكون كذلك".

كما أعرب ألبا عن أمله في أن يبقى اللاعب البرازيلي "أعواماً كثيرة أخرى" في برشلونة، مبدياً السبب في رأيه بقوله: "نحن نتحدث عن أحد أفضل اللاعبين في العالم، ومن الطبيعي أن يثير كل هذا الحماس".

وعلى جانب آخر، تدرب لاعبو برشلونة اليوم في أجواء مطيرة بمركز تدريبات "ريد بول أرينا"، معقل فريق نيويورك ريد بولز الأمريكي، بمدينة نيو جيرسي، والذي لم يغب عنه إلا الحارس الواعد أدريان أورتولا (23 عاماً) بسبب معاناته للآلام في المعدة، وفقاً لما أعلنه النادي الكاتالوني نفسه.